logo

logo

logo

logo

logo



حبيب بن مسلمة الفهري

حبيب مسلمه فهري

Habib ibn Maslama al-Fihri - Habib ibn Maslama al-Fihri

حبيب بن مسلمة الفهري (4 ق.هـ-42هـ/618-662م)   أبو عبد الرحمن حبيب بن مسلمة بن مالك الفهري القرشي، من كبار قادة الفتوح في صدر الإسلام، وكان يقال له حبيب الروم لكثرة دخوله أرضهم غازياً. ولد حبيب بمكة ورأى الرسول r وخرج مجاهداً في خلافة أبي بكر، وكان من الذين شهدوا اليرموك، ودخل دمشق مع القائد الفاتح أبي عبيدة عـامر بن الجـراح[ر] وشارك حبيب بن مسلمة في فتح قنسرين وحلب تحت قيادة أبي عبيدة، ثم وجهه أبو عبيدة إلى أنطاكية مع عياض بن غنم ففتحاها على الصلح الأول، وكان أهلها قد نقضوا شروط صلحهم، ومن أنطاكية سار ابن مسلمة إلى الجرجومة في جبل اللكام، وكان يقال لهم الجراجمة، فافتتحها صلحاً على أن يكونوا أعواناً للمسلمين في جبل اللكام وألا يؤخذوا بالجزية.

اقرأ المزيد »




التصنيف : التاريخ
النوع : أعلام ومشاهير
المجلد : المجلدالثامن
رقم الصفحة ضمن المجلد : 35
مستقل

آخر أخبار الهيئة :

البحوث الأكثر قراءة

هل تعلم ؟؟

للحصول على اخبار الموسوعة

عدد الزوار حاليا : 21
الكل : 2619786
اليوم : 1310

الإضراب

الإضراب   الإضراب strike: لغةً هو الكف والإعراض والانصراف عن عمل أو أمر أو رأي. وفي أصله: الضرب بمعنى الشدة، تستعمل لصرف المضروب عن وجهته أو إجباره على العدول عنها، ولا يبعد معناه الاصطلاحي كثيراً عن هذا الأصل. وفي المصطلح القانوني والسياسي هو توقف العاملين أو أرباب العمل، أو توقفهم مجتمعين عن أعمالهم، وكذلك امتناع الأفراد عن الطعام في حالات مخصوصة، احتجاجاً على إجراءات أو قوانين تمس مصالحهم الخاصة أو قيمهم أو تبخس حقوقهم المدنية أو السياسية أو الاقتصادية، أو تمس المصلحة العامة أو المصلحة الوطنية والقومية العليا. وهو، إلى ذلك، وسيلة من وسائل الضغط في سبيل الحصول على مطالب محددة، مادية أو معنوية أو قانونية. ويدخل فيه التباطؤ في العمل والتلكؤ فيه والمبالغة في مراعاة الشكليات بغية إرباكه أو عرقلته. ويسمى في هذه الحال إضراباً مقنَّعاً.

المزيد »